أمراض

ما هو فيروس كورونا وهل الفيروس الجديد خطير

لقد تم الكشف حديثًا في الصين عن أحد فيروسات الجهاز التنفسي (وهو نوع جديد من فيروس كورونا) التي تسبب الالتهاب الرئوي الشديد، حيث انتشرت حالات الإصابة بالفيروس في الصين وامتدت لتظهر بعض الحالات في أوروبا، كما تم الإبلاغ عنها في الدول المجاورة في آسيا.

ما هو فيروس كورونا ؟

فيروسات كورونا هي مجموعة من الفيروسات التاجية الأكثر شيوعًا بين الحيوانات، ولكن في بعض الأحيان، يمكن أن تنتقل هذه الفيروسات بين الحيوانات والبشر، ومن ثم من البشر إلى البشر.

ويمكن أن تسبب هذه الفيروسات مجموعة من الأعراض، بما في ذلك سيلان الأنف والسعال والتهاب الحلق والحمى.

بعضها خفيف، مثل نزلات البرد الشائعة، في حين أن البعض الآخر من المرجح أن يؤدي إلى التهاب رئوي، وعادة ما تنتشر عن طريق الاتصال المباشر مع الشخص المصاب.

يحصل الفيروس التاجي على اسمه لأن شكله تحت المجهر يشبه التيجان على سطحه، ووفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها،

تتكون فيروسات كورونا بما في ذلك الشكل الذي تم تحديده حديثًا من مجموعة من سبعة فيروسات يمكن أن تصيب البشر، بما في ذلك الفيروسات التاجية المعروفة الأخرى مثل السارس ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية.

اقرأ أيضا: الالتهاب الرئوي أسبابه وأعراضه وكيفية علاجه

ماذا نعرف عن فيروس كورونا الجديد

لم يتم التعرف على هذه السلالة من فيروس كورونا الجديد من قبل البشر. حيث تشرح منظمة الصحة العالمية أنها أُبلغت لأول مرة بحالات الالتهاب الرئوي المسبب لمرض غير معروف (سبب مجهول) تم اكتشافه في مدينة ووهان بمقاطعة هوبى الصينية في 31 ديسمبر، وقد حددوا السبب باعتباره فيروس كورونا جديد في 7 يناير.

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن العلامات والأعراض السريرية لفيروس الكورونا الجديد الذي يعرف بـ 2019-nCoV  الحمى بشكل أساسي،

حيث يعاني عدد قليل من المرضى من صعوبة في التنفس، وتظهر الصور الشعاعية للصدر آفات غزيرة لكلتا الرئتين.

هل فيروس كورونا الجديد قاتل؟

ما نعرفه هو أنه فيروس جديد يسبب الالتهاب الرئوي، ومن ثم لا يستجيب للعلاج بالمضادات الحيوية.

ولكن فيما يتعلق بحالات الإصابة والوفيات فهي في حالة تزايد يوما بعد يوم وتختلف الأعراض في شدتها من حالة لآخرى، وقد وصلت حالات الوفيات حتى الآن حوالي 3% من الحالات المصابة،

ولكن المخاطر المتعلقة بالمرض متزايدة وتسبب الكثير من المخاوف.

كيف ينتشر فيروس كورونا الجديد؟

لا يزال الباحثون يبحثون عن الأسباب الدقيقة وطريقة انتشار فيروس كورونا الجديد بالتحديد.

وفقا لما ذكره الدكتور مارك دينيسون عالم الفيروسات “أنه على الرغم من أننا لا نعرف كل آليات انتشار الوباء حتى الآن، فمن المحتمل أن ينتشر عن طريق القطرات والأسطح الملوثة، واحتمال انتشاره على الهواء، على غرار السارس”.

قد يصاب الشخص أيضًا بالعدوى عن طريق ملامسة جزيئات الفيروس على سطح، على الرغم من أنه من غير المعروف كم من الوقت يمكن لفيروس كورونا الجديد أن يعيش على الأسطح خارج الجسم.

إذا كان الشخص المصاب يعطس أو يسعل على سطح، مثل كونترتوب أو مقبض الباب، وشخص آخر يلامس هذا السطح ثم يفرك عينيه أو أنفه، على سبيل المثال، قد يمرض هذا الأخير.

كما انتشر فيروس السارس من خلال البراز.

اقترح دينيسون وجود نفس آلية الانتشار في الفيروس الجديد، لكن من المبكر جدًا التأكد من ذلك.

ما هي فترة حضانة الفيروس الجديد؟

فترة حضانة الفيروس التاجي الجديدة أو الوقت الذي يستغرقه الشخص المصاب بالفيروس إلى حين ظهور الأعراض لا تزال غير معروفة حتى الآن.

ومع ذلك، يعمل خبراء الصحة العامة على افتراض أن فترة الحضانة حوالي 14 يومًا، ومن غير الواضح ما إذا كان الشخص معديًا خلال فترة الحضانة.

هل قناع الوجه يحميك من فيروس كورونا؟

يوصي مركز السيطرة على الأمراض (CDC) مرضى الفيروس التاجي بارتداء قناع للوجه لحماية الآخرين من حولهم، أو إذا لم يتمكن المريض من ارتداء قناع للوجه، فيجب على الآخرين ارتداء أقنعة الوجه إذا كانوا في نفس الغرفة معًا.

هل فيروس كورونا الجديد هو السارس؟

لا إنه فيروس جديد ربما يظهر لأول مرة، السارس، أو متلازمة الجهاز التنفسي الحادة الوخيمة، هو نوع آخر من فيروس كورونا الذي تم الإبلاغ عنه لأول مرة في آسيا في فبراير 2003.

خلال الأشهر التالية، انتشر المرض إلى أكثر من عشرين دولة، مما أدى إلى إصابة 8098 شخصًا حول العالم، وأسفر عن مقتل 774 شخصًا.

ومع ذلك، فإن الفيروس الجديد 2019-nCoV هو سلالة مختلفة، إنه غير معروف في هذه المرحلة إذا كان الفيروس الجديد شديد أو معدي مثل السارس.

بينما يعاني بعض المرضى في الصين من مرض خطير، إلا أن مرضى آخرين أصيبوا بمرض أكثر اعتدالًا وخرجوا من المرض بسلام.

بصرف النظر عن السارس والفيروس الجديد 2019 nCoV،

فإن فيروس كورونا المتلازمة التنفسية في الشرق الأوسط (MERS-CoV) هو فيروس كورونا خطير آخر تسبب بالمرض لدى أشخاص من عشرات البلدان،

ابتداءً من عام 2012 -وقد تم ربط معظم الحالات ببلدان في أو بالقرب من شبه الجزيرة العربية.

يقوم مركز السيطرة على الأمراض (CDC) حاليا بمراقبة هذا الفيروس عن قرب للمزيد من فهم هذه الفيروسات الخطيرة والحديثة.

هل يوجد لقاح لفيروس كورونا؟

لا يوجد علاج محدد للفيروس الجديد، ولا يوجد لقاح لمنعه.

ولكن أكدت المعاهد الوطنية للصحة خلال هذه الفترة أنها في “المراحل الأولية للغاية” من الأبحاث لتطوير لقاح،

لكنها رفضت تقديم تفاصيل حتى تنتهي من أبحاثها.

بالإضافة إلى ذلك، فإن شركة الأدوية Regeneron في المراحل الأولى من العمل على علاج محتمل لهذا الفيروس التاجي.

وسبق أن طورت الشركة علاجًا مشابهًا للإيبولا.

اقرأ أيضا: لقاح الانفلونزا وأفضل وقت للحصول عليه

المصادر

theguardian
nbcnews
health.com
economictimes.indiatimesnovel-coronavirus

الوسوم
اظهر المزيد

هيئة التحرير

إن الأجمل من الأحلام هو أن تجعلها حقيقة تعاش وواقع ملموس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق