حمل وولادة

أفضل طريقة لعلاج الامساك أثناء الحمل وكيفية الوقاية منه

الامساك أثناء الحمل هو أحد أهم المشاكل الشائعة التي تعاني منها العديد من النساء الحوامل. فكما هو الحال مع العديد من أعراض الحمل الأخرى، فإن هناك العديد من العوامل التي تسهم في الإصابة بالامساك، وأهمها التغييرات الهرمونية وارتفاع مستوى هرمون البروجيسترون.

أسباب الامساك أثناء الحمل

تتثمل أهم أسباب الإصابة بالامساك أثناء الحمل في الآتي:

  • هرمونات الحمل من أكثر الأسباب الرئيسية لحدوث الامساك، وذلك لانها قد تؤدي إلى استرخاء الأمعاء وبطء حركتها.
  • تمدد الرحم قد يؤدي إلى الضغط على الأمعاء، مما يؤثر أيضا على الهضم وحركة الأمعاء.
  • سوء التغذية أثناء الحمل، مثل تناول نظام غذائي يفتقر الألياف الغذائية التي تلعب دورا هاما في حركة الأمعاء.
  • هرمونات التوتر الناجمة عن المخاوف من الولادة أو اكتئاب الحمل يمكن أن تزيد من فرص الإصابة بالامساك أيضا.
  • فيتامينات ما قبل الولادة الممتلئة بالحديد قد تتسبب أيضا في الامساك.

أعراض الامساك عند الحامل

الامساك من أكثر المشاكل المزعجة التي تسبب في حدوث الأعراض التالية:

  • عدم الراحة في المعدة.
  • الانتفاخ.
  • البراز الصلب الجاف الذي قد يكون مؤلما.
  • عدم الشعور بالتفريغ الكامل.
  • فقدان الشهية.
  • الشعور بالمغص وتشنجات وآلام في البطن.

علاج الامساك أثناء الحمل وطرق الوقاية منه

هناك عدة طرق وتدابير وقائية يجب اتباعها للوقاية من الإصابة بالامساك وعلاج الإمساك الخيفي إلى المعتدل، والتي تتمثل في الآتي:

الإكثار من تناول الألياف الغذائية

تساعد الألياف الغذائية على تعزيز عملية الهضم وتحسين حركة الأمعاء،وبالتالي قد تساعدك تناول الأطعمة الليفية مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة على الوقاية من الامساك وعلاجه وتحسين مرور البراز عبر الأمعاء. كما تعد الأطعمة الليفية الخضراء، مثل العديد من الخضروات كالخس والخيار، والفواكه مثل الكيوي، من الملينات الطبيعية القوية.

الإكثار من شرب السوائل

الإكثار من شرب السوائل أمر في غاية الأهمية بالنسبة للجميع، وخاصة للنساء الحوامل للوقاية من الجفاف والعديد من الوظائف الحيوية للجسم. كما تلعب السوائل دورا هاما في الحفاظ على البراز طريا وسهل المرور من الأمعاء.

احرصي على شرب ما لا يقل عن 8 – 12 كوبا من المياه يوميا، يمكنك أيضا تناول السوائل الدافئة، بمثل الماء الساخن والليمون للمساعدة في تحفيز التمعج (الانقباضات المعوية التي تساعدك على التبرز). كما يعتبر عصير الخوخ اختيارًا جيدًا للعديد من حالات الامساك، لأنه ملين ممتاز.

الحد من تناول الكربوهيدرات المكررة

الكربوهيدرات المكررة مثل الخبز الأبيض والأرز الأبيض قد تسهم في تكون البراز الصلب الجاف والإصابة بالامساك. لذلك، يجب الحد من تناول هذه الأطعمة للوقاية من الامساك أثناء الحمل.

تقسيم الوجبات على مدار اليوم

حاولي تناول ست وجبات صغيرة في اليوم بدلاً من ثلاث وجبات كبيرة.  فهي لم تحد من الإصابة بالامساك فحسب، بل تقلل أيضًا من الغاز والانتفاخ.

تناول الزبادي

يحفز حامض البروبيوتيك الموجود في الزبادي البكتريا المعوية المفيدة التي تسهم في تحطيم الطعام بشكل أفضل مما يساعد أيضا على تحسين حركة الأمعاء وجعلها تعمل بشكل طبيعي وصحي.

الذهاب إلى الحمام مباشرة عند الحاجة

عدم الذهاب للحمام عند الحاجة يمكن أن يضعف العضلات التي تتحكم في الأمعاء مما يؤدي إلى الإمساك، لذلك يجب قضاء الحاجة مباشرة وعدم تأجيلها لوقت آخر.

النشاط

عدم الحركة قد يؤدي إلى عدم حركة الأمعاء أيضا وكسلها، وبالتالي الإصابة بالامساك. بينما حفاظ المرأة الحامل على نشاطها وممارسة الرياضة الخفيفة بانتظام وبموافقة الطبيب، قد يساعد على تحسين حركة الأمعاء بشكل صحي وبالتالي تخفيف الامساك أثناء الحمل.

النظر إلى فيتامينات ما قبل الولادة

إذا لم تشعري بالتحسن، وكانت فيتامينات ما قبل الولادة تسبب لك الكثير من الانزعاج بسبب الامساك، يجب الذهاب إلى طبيبك لتبديل الجرعة أو وصف مكملات أخرى تحتوي على نسبة أقل من الحديد.

علاجات الدوائية للامساك أثناء الحمل

هناك بعض حالات الامساك أثناء الحمل التي تتطلب استخدام الملينات إذا لم تنجح العلاجات المنزلية المذكورة أعلى.

وعلى الرغم أن معظم الملينات تتوفر دون وصفة طبية، لكنه لا ينصح أبدا باستخدام الأدوية الملينة لعلاج الامساك أثناء الحمل من تلقاء نفسك، لأن معظم هذه الأدوية قد تسبب في حدوث تشنج وتقلص للأمعاء، مما يحفز تقلصات الرحم.

أضرار الامساك أثناء الحمل

في معظم الحالات لا يسبب الامساك أثناء الحمل مضاعفات، ولكنه قد يتسبب الامساك الشديد والمزمن في تطور بعض الحالات الصحية التي قد تشمل الآتي:

  • البواسير.
  • الشرخ الشرجي.

متى يجب زيارة الطبيب

هناك بعض الحالات الامساك أثناء الحمل التي تتطلب زيارة الطبيب على الفور، والتي قد تشمل الآتي:

  • الغثيان
  • آلام في المعدة
  • القيء
  • استمرار الامساك لمدة أطول من 1-2 أسابيع
  • نزيف من المستقيم
  • عدم التحسن بعد استخدام الملينات.

المصادر

whattoexpect
medicalnewstoday
verywellfamily

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق