حضارات

قبائل الفايكنج تاريخهم المرعب وحقائق مدهشة عنهم

قبائل الفايكنج هي قبائل اشتهرت بركوب البحر وأعمال القرصنة، حيث سيطروا على جزء كبير من أوروبا في العصور الوسطى، وعاشوا في اسكندينافيا، ومنها وصلوا إلى انجلترا وفرنسا والمانيا وايطاليا واسبانيا، وغيرها من البلاد، لذلك كونوا تاريخا يليق بهم، نتعرف عليه من خلال هذا المقال.

أصل قبائل الفايكنج

قبائل الفايكنج أو الويكنجار هو اسم يطلق على مجموعة جرمانية نوردية، من ملاحي السفن ومحاربي المناطق الاسكندنافية ومهاجمي السواحل البريطانية والفرنسية وجزء من السواحل الأوروبية.

حيث ظهرت شعوب الفايكنج في الفترة ما بين القرن الثامن إلى الحادي عشر وسميت هذه الفترة بعصر الفايكنج، وبحسب المصادر التاريخية كانت ديانتهم الوثنية، ثم اعتنقوا المسيحية بعد ذلك، واستقروا في المناطق التي هاجموها من قبل، وبنوا مستوطنات جديدة في ايسلندا وجرينلاند وأمريكا الشمالية ومنها كندا، وأسسوا ممالك شبه الجزيرة الاسكندنافية مع الممالك الأوروبية في الجنوب.

اشتهرت قبائل الفايكنج بالسمعة السيئة فخلال تاريخهم سيطروا واستعمروا سواحل أوروبا وجزرها وأنهارها، ليس بالسلم ولكن بالنهب والقتل والحرق، فاستحقوا لقب الفايكنج .

من هم قبائل الفايكنج  ؟

قبائل الفايكنغ أو شعوب الفايكنج  كانوا يعيشون في اسكندنافيا، وأطلق عليهم اسم نورسمان أو نورثمان، تمكنوا من استعمار أكبر المناطق في أوروبا وذلك ما بين القرن التاسع إلى القرن الحادي عشر، وكان تأثيرهم كبير جدا في التاريخ الأوروبي، نتيجة لحملاتهم وغزواتهم التي من خلالها سيطروا على مناطق عديدة من اوروبا.

ومن هنا بدأ الفايكنج يستخدمون التكنولوجيا البحرية المتطورة، ودخلوا إلى روسيا على شكل مجموعات تبحث عن التجارة وذلك في النصف الثاني من القرن الثامن الميلادي.

وبالفعل بدأت قبائل الفايكنج في انشاء شبكة تجارية امتدت من بحر البلطيق إلى دولة الخلافة الاسلامية في القرن التاسع ، وتوسعت حتى وصلت إلى الامبراطورية البيزنطية في القرن العاشر، حيث كانوا يسافرون عبر روسيا للوصول إلى الامبراطورية البيزنطية وبذلك عثروا على أول مملكة شرقية سلافية والتي تعرف بخقانات روس.

علاقة قبائل الفايكنج بالدولة الاسلامية

مهاجمة شعوب الفايكنج للدولة الاسلامية

اشتهرت شعوب الفايكنج في القرن الثامن حتى القرن الحادي عشر بالغزوات والحروب التي يقومون بها كما ذكرنا سابقاً، حيث غطوا مساحات واسعة بشكل غير مسبوق وامتدت غزواتهم من غرب أوروبا حتى آسيا الوسطى.

كانت حضارة الدولة الاسلامية مزدهرة في كافة المجالات تلك الفترة، وغطت مساحات كبيرة من آسيا وافريقيا وحدود أوروبا، وقد وصلت إلى الأندلس ( اسبانيا ) التي ظلت تحت الحكم الاسلامي حوالي 8 قرون، وهو ما جعل الفايكنج يفكرون في غزو هذه الدولة ونهب ثرواتهم.

بالفعل غزا الفايكنج الأندلس التي كانت وقتها تحت الحكم الأموي بقيادة عبد الرحمن الأوسط، حيث بدأ الغزو من مدينة لشبونة حتى مدينة اشبيلية التي بدأ النهب والسرقة وهتك العرض وهدم المساجد وأعمال التخريب منها إلى أن قام جيش عبدالرحمن الأوسط بحماية الأندلس وطرد الفايكنج منها وتحصينها.

هنا أدركت قبائل الفايكنج أنهم أمام قوة المسلمين، ولا يمكن أن يهاجموها كباقي البلاد فطلبوا الصلح مع عبدالرحمن الأوسط وبالفعل سلمت كافة أراضي المسلمين من تلك الهجمات.

التجارة بين قبائل الفايكنج والمسلمين

في عهد الخليفة هارون الرشيد في العصر العباسي كان مهتما بتفاعله مع الأعراق المختلفة، لذلك سمي عصره بالعصر الذهبي وكان منارة للعلم والفن، خاصة في عاصمة الدولة العباسية ( بغداد ) ومن ثم كان من الطبيعي أن تكون هناك علاقات تجارية مع شعوب أوروبا ومن بينها شعوب الفايكنج.

كان نظام التجارة بين المسلمين والفايكنج قائم على المقايضة، ومن أهم هذه البضائع المتبادلة هي الفراء والجلود والعاج والعسل والأسماك والفضة، وحصل المسلمون على بضائع غالية مثل المعاطف المصنوعة من فرو الثعالب.

كما أخذ الفايكنج الفضة وقد نسبوها إلى الدولة العباسية، حتى أنهم جمعوا الكثير منها وعثر عليها فيما بعد في مناطق بحر البلطيق وروسيا.

وحصلت قبائل الفايكنج أيضا على الدراهم العربية حيث كان الدرهم الواحد يزن حوالي 2.9 جرام، وكانوا يستخدمونه في تجارة عبيد السلاف التي تمت بين العرب ودول أوروبا وقد تم العثور عليها في بداية القرن الثامن عشر مع كنوز أخرى.

حقائق قبائل الفايكنج المثيرة للدهشة

ركوب البحر عند الفايكنج

الفايكنج هم بحارة عصرهم حيث اهتموا بهذا الأمر فكانوا أمهر الشعوب في صناعة السفن، وانشأوا القوارب وطوروها بحيث تواجه الأمواج العاتية، وهو ما جعل سفنهم تبحر في أماكن ودول كثيرة جدا الغرض من الوصول اليها هو النهب والسرقة والتجارة أحيانا.

سبب تسمية الفايكنج

ربما لم يكن لقب الفايكنج يعرف في ذلك الزمن فلم يكن يطلق عليهم هذا الاسم، بل أطلق فيما بعد حيث يعني باللغة النوردية القديمة ( القراصنة ) بعد نهبهم وسلبهم للسفن والقوارب.

حقوق المرأة عند الفايكنج

بالرغم من اضطهاد المرأة عند قبائل وشعوب أخرى في ذلك الوقت، إلا أن حقوق المرأة عند قبائل الفايكنج كانت عالية حيث كان للمرأة شأنها وحريتها ولها مكانة رفيعة، فكان يحق لها تطليق نفسها من زوجها بدون موافقته، كما كان لها حقوقها بالوراثة محفوظة.

تجارة الرقيق عند الفايكنج

من المعروف عن شعب الفايكنج أنه شعب همجي فعلى الرغم من حفظ حقوق المرأة لديهم، إلا أنهم استباحوا سبي المرأة من البلاد التي كانوا ينهبونها واستعباد الرجال وممارسة تجارة الرقيق، وهو ما أثار الجدل حولهم.

النسر الدامي

هي الوسيلة الأكثر رعبا عند الفايكنج، وهي عبارة عن شق ظهر الانسان وتكسير ضلوعه، ثم ثنيها واخراج الرئتين كشكل الجناحين، ولقد سميت بالنسير لأن الإنسان يصبح مجنح وينزف الدماء، مع وضع الملح لزيادة آلامه، وقيل أنهم كانوا يقدمون ضحايا النسر الدامي للاله أودين، وقد ذكرت في ملحمة اوركني كما تم تداولها في مسلسل الفايكنج ويعرض على تطبيق نيتفليكس ومسلسل هانبال.

دفن الموتى عند قبائل الفايكنج

كان الفايكنج يدفنون موتاهم في سفن حيث يعتقدون أنها ستبحر بهم إلى أرض الأموات، ويدفن مع المتوفي أغراضه وعبيده في بعض الأحيان وكلابه.

الآلهة عند الفايكنج

لقبائل الفايكنج عدة آلهة منها أودين وهي إلاهة الحرب والموت، وفراي وهو إله الزرع والحب، وتور وهو إله السماء والضوء والرعد والبرق والرياح فهو إله المناخ والطقس.

خوذة الفايكنج

على الرغم ما يجسد في المسلسلات والأفلام أن أفراد قبائل الفايكنج يرتدون خوذة على رأسهم، إلا أنه غير صحيح فلم يكن للفايكنج أي خوذات فلا يوجد ما يدل على ذلك، وتبين أن الخوذات التي وجدت مع آثارهم كانت تستعمل للشرب وليس في الغزوات حيث كانت الخوذة رمزا للضعف.

طبقات المجتمع عند شعوب الفايكنج

كان المجتمع عند الفايكنج طبقي، فانقسم إلى أربع طبقات هم :

1- الطبقة المالكة .

2- طبقة النبلاء ، وهي ثاني أعلى طبقة في المجتمع، وكانت تسيطر على معظم الأراضي.

3- الطبقة العامة ، وكان يعمل افرادها في الزراعة والبناء والحرف العامة، وهم الطبقة الكادحة في المجتمع.

4- طبقة الرقيق.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق