أشهر العادات والتقاليد في تركيا تعرف على أسرارها

0 29

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

يأتي العديد من السياح من أنحاء العالم للتعرف على العادات والتقاليد في تركيا والتقرب من الشعب التركي.

وأيضًا لزيارة الأماكن السياحية بها، فهو شعب مضياف وكريم ولكن عاداته وتقاليده تختلف عن باقي الشعوب.

أهم العادات والتقاليد في تركيا

العادات والتقاليد في تركيا

الشعب التركي من أكثر الشعوب التي تعتز بحضارتها وثقافتها، حيثُ عند زيارتك لتركيا ستجد مدى تماسك شعبها بـ أصوله وتقاليده.

وستجد أيضًا أن الشعب التركي متأثر إلى حد كبير بالشعوب العربية وهذا بسبب التقارب الجغرافي والطابع الديني المشترك.

وتتميز تركيا بالتنوع الكبير في حضارتها وذلك بسبب تعرضها للاستعمارات والغزو المتعددة في العديد من العصور.

فقد مرت بغزوات من كلًا من اليونان، الأورمان، جورجيا، وأخيرًا العرب، ومن أهم العادات والتقاليد في تركيا هي:.

  • الحسد

يؤمن الشعب التركي كثيرًا بالحسد، ولهذا ستجد أن العين الزرقاء من أهم الأشياء التي لا يخلو منها منزل تركي.

وكل الأشكال التي تشبه العين الزرقاء، حيث يتم وضعها على الأبواب ويستخدم الشعب التركي اللون الأزرق بكثرة.

وهذا لاعتقادهم أنه يطرد اي طاقة سلبية في المكان، ويتم وضع هذه الأشياء على ملابس حديثي الولادة من الأطفال.

  • الشاي

من أكثر العادات والتقاليد في تركيا انتشارًا هو الشاي التركي، فلا تجد مكان سواء بيت أو مطعم أو مقهى يخلو من الشاي التركي.

ويقدم عمومًا في أكواب على شكل زهرة معروفة جدًا اسمها التوليب وفي المنازل خصوصًا.

ويعني تقديم الشاي التركي الترحيب بالضيوف بكل حب وحفاوة.

  • الخيول

يعتبر أكل لحم الخيل وشرب الحليب المستخرج منه من أكثر ما يتميز به الأتراك، ومن أكثر تقاليدهم المفضلة.

كما ستجد أن هذه العادة غريبة في الكثير من البلدان، ولكن هي العادات التي يوصي بها الآباء والأجداد لذا تعتبر من أشهر العادات والتقاليد في تركيا.

  • المطبخ التركي

المطبخ هو أهم العادات والتقاليد في تركيا، ويستمتعون به لدرجة كبيرة وتجلس المرأة وقت كبير في المطبخ.

وهذا لابتكار العديد من الأكلات الجديدة، وقد تقضي به العدد من الساعات لصنع واجبة لذيذة جديدة.

وتعتبر وجبة الإفطار من أكثر الوجبات الأساسية اهتمامًا ولابد أن تشمل المائدة على الطماطم.

وأيضًا الخبز، الخيار، البيض، والزيتون فهم من أساسيات وجبة الإفطار.

  • رش الملح

لابد عند سفر أحدهم تقوم عائلته برش بعض الملح على أكتافه، ورش المياه بعد ذهابه من البيت.

ومعنى هذه العادة أنها تدل على ملوحة غيابه، ثم بعد ذلك يدعوا له بالرجوع بالسلامة كسرعة الماء.

  • الاحترام للكبير

تظل عادة احترام وتقديس حقوق الكبير من أهم العادات والتقاليد في تركيا حيثُ لا يسمح للصغير أن يكون صوته عالي، وخاصة على الكبار.

فهي عادات أجداده المتوارثة، فلا يستطيعون معارضته ولا يمكن تركه واقف، سواء في الأماكن العامة أو غيرها كالحدائق والحافلات.

  • احترام وتدليل الزوجة

يتميز الزوج التركي باحترامه لزوجته، وحسب الاحصائيات الحالية فإن الزوج التركي من أكثر الأزواج رومانسية.

ويعد احترامه لزوجته هو نتاج ما تربوا عليه ووجدوا آباءهم وأمهاتهم عليه وما يعلموه لأولادهم.

ومن العادات الغريبة أن الأزواج الأتراك يبحثون عن الفتاة المحاربة القوية، واللاتي يفضلن ركوب الخيل، وايضًا اقتناء الأسلحة، ولا يميلون للنساء الناعمات.

  • الحمام التركي

يرجع عادة هذا الحمام التركي لعهد الرومان، وقبل دخول العثمانيين تم تعديله، وهي أمور تقوم به الرجال أو النساء.

ويمكن الجلوس في غرفة مليئة بالبخار، والمكوث في بركة من المياه لتبريد أجسامهم، ومن ثم بعد ذلك يقومون بأمور العناية بالبشرة.

عادات وتقاليد تركية أخرى

العادات والتقاليد في تركيا

  • إلقاء التحيات

إلقاء التحية هي أهم ما يشتهر به الشعب التركي في كل مكان، فأينما ذهبت إلى أي مكان في أنحاء الدولة.

إقرأ أيضاً
1 of 2

وسواء كان مقهى أو في الشارع، أو متجر يتم إلقاء التحية عليك “هوس جيلدينز” وهي بمعنى اهلًا.

  • ليلة الحناء عند العروسة

 

على الرغم من أن العديد من الدول العربية تقوم ايضًا بعمل ليلة حناء للعروسة قبل يوم زفافها.

ولكنها ومن أهم العادات والتقاليد في تركيا، وهي ليلة مخصصة للبنات فقط وتقوم صاحبات العروسة بالغناء لها.

ولابد أن تبكي العروسة في هذه الليلة، وترتدي العروسة زي مميز لهذا اليوم ولابد أن يكون لونه الأحمر.

  • الختان

من أبرز العادات المهمة التي يتميز بها الشعب التركي هو ختان الصبيان الصغار، وبعد هذه العملية يتم عمل حفلة كبيرة، يرتدي فيها الأولاد زي ملون ومزين احتفالًا به.

  • السجاد التركي

عند دخولك لأي منزل ستجد العديد من السجاد المزين في الأرض، سواء يتم صناعته يدويًا أو من أحد الماركات.

لذا فإن السجاد من أكثر السلع انتشارًا والتي يقبل العديد من السياح عليه.

  • الضيافات والزيارات

اغلب الزيارات بين الشعب التركي تتم في المساء وعادتًا ما تمتد إلى منتصف الليل وتتميز بالجو الاجتماعي المليء بالحب.

ولهذا إذا قمت وانصرفت قبل منتصف الليل يعني هذا أنك لم تكن معجب بضيافتك في المكان.

  • عادات الزيارات

من أبرز العادات والتقاليد في تركيا عند زيارتك لأي منزل لابد أن تأخذ شي كهدية، ولو كانت حتى بعض من الأزهار.

و مع الحذر عند شرائك للأزهار بحيث لا تكون أزهار للعزاء، ولابد قبل دخولك المنزل مراعاة بعض الأمور.

وهي خلع الحذاء قبل الدخول، ولو طلب منك صاحب البيت عدم خلعه فإنه من كرمهم العالي، ولكن لا يفضل دخولك بالحذاء الي داخل البيت.

  • الاهتمام بالجيران

الاهتمام والمشاركة مع الجيران من الأمور التي أوصى بها الإسلام، فيمكنك أن تود جارك من خلال مشاركته بعض الأطباق.

وهذا حين يكون مريض، واذا تعافى الجار لابد أن يرسل لك الطبق ملئ بالطعام أيضًا.

وتتسم هذه العادة بأنها موجودة عند جميع الأتراك وحتى بعد انتشار بعض الحضارات المختلفة، ولازالت موجودة في كل أنحاء البلاد.

  • عادات الزواج

تختلف عادات الزواج عند الشعب التركي عن غيرهم من الشعوب، عند الزواج يتم عقد اتفاق بين الفتاة والشاب.

بعد أن تتم موافقة مبدئية من الطرفين، يأخذ الشاب عائلته ويذهب للفتاة في بيت عائلتها.

ثم يقوم كبير العائلة بطلب يد الفتاة فإذا كان هناك توافق مسبقًا يتم القبول، أما إذا كانت أول مرة ولم يسبق لهم الطلب فلابد من الانتظار.

حيث أن أهل العروس تطلب وقت لبحث أمور الزواج، ثم يقوم أهل العريس بزيارة بيت العروسة  محملة بالهدايا والشوكولاتة.

وبعد ذلك يتحدثون في تفاصيل المرحلة المقبلة في الزواج، وتقوم العروس بتقديم القهوة إلى جميع الضيوف.

أما عن قهوة العريس لابد أن يتم وضع القليل من الملح عليها ولابد أن يتقبل هذا بدون انزعاج.

وبعد المرحلة السابقة يتم قراءة الفاتحة بعد اتفاق الطرفين على جميع تفاصيل الخطبة ومكانها.

ويأتي من أقارب العريس أحدهم ليلقي كلمة، وتقدم الخواتم بطريقة جميلة داخل صينية .

ويتم ربط الخواتم بشريط أحمر اللون، ويقوم الرجل الذي كان يلقي الكلمة بقطع الشريط.

وبعد هذا يقوم والد العريس بإلباس العروس شبكتها، وتأتي بعد هذا ليلة الحناء.

ليلة الحناء من الليالي التي لا تنساها العروس وهي ليلة للنساء فقط وتلبس بها العروس لبسها.

وعلى رأسها الغطاء لونه أحمر مزخرف، وفي هذا اليوم لا تفتح العروس يداها.

وهذا إلا عندما تقوم والدة العروس بإلباسها قطعة من الذهب في يدها، وبعد هذا يتم وضع الحناء على يدي العروس وعلى أطراف أصابعها.

ثم يقام يوم العرس في أحد صالات الزفاف ويكون ملئ بالطعام والشراب، ويحمل أهل العروس مرأه للعروسه.

حين تكون خارجة من المنزل، وهو رمز لينير لها طريقها ويقوم واحد من أهل العريس بمسح سقف الباب.

وهذا بمادة الزيت أو العسل حتي يتيسر كل أمور العريس والعروسة، وأثناء الموكب يتم إلقاء الحلوى على الأطفال.

وتكتب العروسة أسماء صديقاتها على أسفل الحذاء، وأن أول من يتم محو اسمها ستكون هي من تتزوج أولًا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Comments
جاري التحميل

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More