كيفية علاج العصبية بطرق سحرية ومجربة تعرف عليها

0 85

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

العصبية هي اندفاع شديد لمشاعر الغضب، تختلف من شخص إلى آخر في حدتها، ويمكن أن تحدث نتيجة للعديد من الأسباب أهمها التوتر والضغط النفسي. لذلك، سوف نقدم لك أهم أسباب العصبية وبعض الطرق السحرية المجربة للتخلص منها من خلال مقالنا المقدم من موقع ديـموس.

ما هي أسباب العصبية؟

هناك الكثير من الأشياء التي تلقي بك إلى العصبية، بما في ذلك الأسباب النفسية مثل التوتر والضغط العصبي، أو الأسباب الصحية مثل فقر الدم أو سوء التغذية، أو حتى بعض الأسباب الأخلاقية مثل الشذوذ الفكري والأخلاقي والتربوي.

ما تسببه العصبية للإنسان         

  • الإنسان الذي يقع ضحية للغضب دائما ما يرتكب المزيد من الأفعال الحمقاء وبالطبع يخسر جراء ذلك الفرص الذهبية التي تجعله يندم طوال حياته، كما تعرضه لخسارة بعض الأشخاص الأعزاء.
  • كما تضع العصبية الإنسان في حالات ومواقف محرجة كثيرة وفي النهاية يقوم بطلب السماح والعفو من الذين غلط بحقهم.
  • لا يرى الشخص العصبي الأمور في شكلها وحجمها الطبيعي والحقيقي بل يعطيها أكبر من حجمها ويضخمها، وبالتالي يزيد ذلك من حجم الضغوطات على نفسيته، مما قد يعرضه ذلك للإصابة ببعض الأمراض مثل ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري أو حتى النوبات القلبية والسكتتات الدماغية.
  • كما قد تسبب تلك الحالة من الغضب والعصبية تغيرات مزاجية حادة.

ولذلك يجب على الشخص العصبي أو الغضوب أن يسعى في البحث عن علاج العصبية بكل الطرق الممكنة.

نصائح هامة في علاج العصبية

هناك بعض النصائح يمكنك اتباعها كي تساعدك في علاج العصبية وهي كالآتي:

  • لا تستجب لأي من التصرفات الاستفزازية التي تحفز لديك الانفعالات الداخلية ولا تلقى بالًا للسفهاء.
  • لا تتعامل مع المواقف السخيفة من بعض الأشخاص بهدف التسلية بشكل جدي وقم بالتزام الصمت وعدم التكلم.
  • تعامل مع الإساءات بعفوية حيث أنها في الغالب قد تكون غير مقصودة إلا إذا كان الشخص يعرف بأنه سيء.
  • ابتعد عن الأشخاص المعروف عنهم المشاكسة وشحن المواقف ولا تتعامل معهم حتى لا تتعصب وتهدر وقتك وتفكيرك.
  • قم بتجنب أي من المواقف التي قد تكون فيه قريبًا من الاستفزاز أو الغضب وابتعد عنه تمامًا.
  • إذا كانت لديك أوقات أو حالات معينة تزيد من عصبيتك، مثل الجوع أو السفر وقلة النوم تجنب مواجهة أي شخص.
  • قم بالمناقشة والحوار في الأوقات التي تكون مستعد فيها لذلك وتجنب مناقشة أي شخص وانت تستشيط غضبًا.
  • لا تحل مشاكل العمل أو أي من المشاكل العائلية وأنت في حالة مزاجية عكرة أو متوتر فهذا يزيد من عصبيتك.
  • في حالة تعرضك لأي موقف يعصبك، قم باخذ خمسة أنفاس بعمق، مع إبتسامة خفيفة حتى وإن كانت مزيفة، وبالتأكيد سوف يقل الشعور بالعصبية تدريجيا مع تكرار هذا.

طرق فعالة في علاج العصبية

هناك بعض الطرق تستخدم في علاج العصبية بشكل سحري ومجرب ومنها ما يلي:

  • تمارين الاسترخاء

تساعد تمارين الاسترخاء في إكسابك الهدوء والاسترخاء اللازم والتحكم بالنفس بشكل أفضل.

وتتم هذه التمارين من خلال التنفس عبر الأنف ثم قم بإخراج الهواء بالتدريج من خلال الفم ولكن بشكل أبطًا.

كرر هذه التمارين بشكل يومي صباحًا ومساءًا بصورة منتظمة لتشعر بالهدوء.

  • التحدث مع شخص

يمكنك علاج العصبية عن طريق التحدث مع شخص موثوق عن ما يجول في خاطرك فالتحدث مع صديق ينفس عن غضبك.

تخلصك هذه الطريقة من الضغط النفسي الذي يكون واقعًا عليك ويسبب لك النوبات العصبية التي تحدث لك.

  • الاستماع إلى الموسيقى

إقرأ أيضاً
1 of 13

يمكن أن يساعدك الاستماع إلى الموسيقى الهادئة الحد من التوتر والعصبية، وذلك لما لها من تأثير إيجابي على الدماغ.

تساعد الموسيقى الهادئة على خفض ضغط الدم، وتقليل مستويات الكزرتيزول- وهو الهرمون المسئول عن التوتر والعصبية.

  • الضحك

يساعد الضحك على إطلاق الإندروفين الذي يحسن المزاج، ويقلل من مستويات هرمونات الكورتيزول والأدرينالين المسببة للتوتر والعصبية.

لذلك، يمكنك مشاهدة المسرحيات المضحكة، التي تساعدك على التخلص من العصبية.

  • اليوغا

تساعد ممارسة اليوغا أو التأمل على تصفية الذهن والحد من التوتر والعصبية بشكل كبير.

  • النوم لساعات كافية

عدم النوم لساعات كافية يؤدي إلى زيادة هرمونات التوتر في الجسم، الأمر الذي يساهم بشكل كبير في العصبية. لذلك تأكد من حصولك على ساعات النوم الكافية.

  • النظام الغذائي السليم

كثيرا ما نكون غارقين في أمور الحياة وهاملين تناول الطعام الجيد، لاجئين إلى الأطعمة السريعة والسكرية التي قد تؤدي أيضا إلى زيادة التوتر والعصبية.

بدلا من ذلك، قد يساعدك اتباع نظام غذائي سليم غني بالخضروات والفواكه التي تحتوي على مضادات الأكسدة، على التخفيف من التوتر والعصبية بشكل كبير. كما قد أشارت الدراسات إلى أهمية الأوميغا 3 البالغة في تحسين المزاج والحد من التوتر.

  • ممارسة الرياضة

قد تساعدك أيضا ممارسة الرياضة الخفيفة مثل المشي في الهواء الطلق، على تحسين المزاج بشكل ملحوظ والحد من العصبية والقلق والتوتر، وذلك نظرا لتحفيز هرمونات السعادة والحد من هرمونات التوتر والعصبية.

المصادر

https://www.healthline.com/health/10-ways-to-relieve-stress#5

https://www.lifehack.org/articles/lifestyle/8-ways-stay-calm-and-cool-how-more-patient-and-less-stressed.html

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Comments
جاري التحميل

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More