هل تصبح ترجمة الأفكار إلى كلمات أمراً ممكناً؟

0 32

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

هل تصبح ترجمة الأفكار إلى كلمات أمراً ممكناً؟

يحاول العلماء القدرة على ترجمة الأفكار للمرضى الذين فقدوا قدرتهم على التحدث، إلى كلمات واضحة، حيث حققت التكنولوجيا المتطورة قفزات هامة لسد الفجوة، التي تتشكل بين العقل والجسم، عندما يتلف أحدهما (أو كليهما) بسبب المرض.

 

ويعتمد العلماء علي عمليات الزرع، التي تعمل ك “واجهات حاسوبية في المخ”، والتي قد تتمكن قريبا من بث الأصوات داخل رؤوس المرضى، الذين يعانون من مشاكل في الكلام.

 

وكان عالم الكونيات البريطاني، ستيفن هوكينغ، حتى وفاته في مارس الماضي، أحد أكثر المفكرين والمعلمين والمتحدثين نفوذا في القرن الماضي،

ولكن خلال الثلاثين سنة الأخيرة من حياته، عجز عن الكلام نهائيا،

حيث سمحت المساعدة الحاسوبية باستخدام تقنية مشابهة لفكرة ترجمة الأفكار للفيزيائي الفلكي بالتحدث في جميع أنحاء العالم. وأصبح صوت “Perfect Paul”، وهو أداة خطابية تم توليفها بلهجة أمريكية مصممة للاستجابة الفورية، علامة خاصة بالعالم هوكينغ.

 

ويقوم علماء الأعصاب والمهندسون في جامعة كولومبيا وNorthwell Health في نيويورك، برسم خريطة للغة الدماغ الخاصة،

حتى يتمكنوا قريبا من ترجمة الصوت داخل رؤوسنا،

حيث تتواصل مناطق مختلفة من الدماغ مع بعضها البعض، من خلال مزيج من النبضات الكهربائية والرسائل الكيميائية.

 

ومن شأن هذا الأمر أن يغير حياة المرضى، الذين يعانون من الشلل، أو متلازمة آلام العضلات.

 

للمزيد من المواضيع حول التكنولوجيا هنا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Comments
جاري التحميل

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More